Quick access

  • Increase text size
  • Decrease text size
  • Add feed

إطلاق خطة العمل الوطنية لصالح التجارة العادلة (29 نيسان/أبريل 2013)

تصريح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية فيليب لاليو

أعلن السيد باسكال كانفان، الوزير المفوض المكلف بالتنمية، والسيد بينوا هامون، الوزير المفوض المكلف بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني والاستهلاك، وضع خطة العمل الوطنية الأولى لصالح التجارة العادلة، وذلك بمناسبة افتتاح أسبوعَي 2013 للتجارة العادلة.

تمثل التجارة العادلة عاملا مهما في تنمية بلدان الجنوب، ويبلغ حجمها ما يناهز سوقاً عالمية بقيمة 5 مليارات أورو. ففي فرنسا يعمل أكثر من 400 شركة و10 آلاف موظف في هذا القطاع.

تهدف الخطة، التي خُصِّص لها 7 ملايين أورو للسنوات الثلاث المقبلة، إلى زيادة نسبة منتجات التجارة العادلة التي لا تزال ضعيفة للغاية في السلة الشرائية للمستهلك الفرنسي (6،4 أورو بالسنة وللشخص الواحد)، بغية الإقتراب من المعدلات الأوروبية(على سبيل المثال34،5 أورو في المملكة المتحدة).

وستسمح هذه الخطة لاسيما بتعزيز قدرات الإنتاج وتنظيم صفوف منتجي الجنوب، من خلال التشاور مع الجهات الفاعلة الكبيرة في التوزيع، ومساندة الشركات الفرنسية في هذا القطاع، وتعزيز ثقة الفرنسيين بشعارات "التجارة العادلة" وعلاماتها.


خريطة الموقع



الإشارات القانونية

جميع الحقوق محفوظة - وزارة الشؤون الخارجية - 2014