Accès rapide :

تركيا - التفجير في اسطنبول (2016.01.12) – تصريح السيد لوران فابيوس

تلقيت ببالغ الأسى نبأ التفجير الذي ارتُكب في اسطنبول في حي السلطان أحمد السياحي، وأسفر عن مقتل عشرة أشخاص على الأقل وجرح العديدين.

إنني أدين بأشدّ العبارات هذا الاعتداء البغيض وأعرب عن تضامن فرنسا التام مع الشعب التركي وسلطات هذا البلد الذي تعرّض مجددا لهجوم ضار

وأتقدم بتعازي الخالصة إلى عائلات الضحايا وذويهم.

وقد أقيمت وحدتان للاستجابة للأزمات فورا في باريس واسطنبول بناء على طلبي. وبالإمكان الاتصال هاتفيا بالوحدة في باريس على الرقم 0143175646.

وتم تعبئة قنصليتنا العامّة في اسطنبول ومركز الأزمات والمساندة في مقرّ وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية في باريس.

كما أُرسِلت التعليمات الخاصة بتوخي اليقظة إلى رعايانا الموجودين في تركيا.


خريطة الموقع