سورية – فرض عقوبات أمريكية على علماء سوريين (2017.04.24)

إثر الاعتداء المرفوض المرتكب في خان شيخون في 4 نيسان/أبريل، ترحب فرنسا بالقرار الأمريكي بفرض عقوبات على 271 عالماً سورياً يعملون في مركز البحوث والدراسات العلمية الذي شارك في تطوير الأسلحة الكيميائية.

وكانت فرنسا قد استنكرت بشدة استخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية والجرائم الفظيعة التي نتجت عنه. واستخدام هذه الأسلحة يتعارض مع الالتزامات الدولية لسورية المترتبة على تصديقها اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية التي تمنع استحداث هذا النوع من أسلحة التدمير الشامل وإنتاجها وتخزينها واستعمالها.

وتُجري منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تحقيقاً من أجل تحديد ملابسات اعتداء خان شيخون، وتجدد فرنسا دعمها الكامل للمنظمة.

في نفس الموضوع

خريطة الموقع