سورية (2017.07.15)

سؤال - هل يمكنكم إعطاؤنا المزيد من التفاصيل عن فريق الاتصال الجديد الذي ترغب به فرنسا؟ وهل سيضمّ إيران؟ ومتى سيُشكّل هذا الفريق؟
وما هي الأمور الإضافية التي تأملونها من الفريق الجديد مقارنةً بأفرقة الاتصال السابقة بشأن سورية وبالصيغ السابقة التي اختُبرت في غضون السنوات الماضية

جواب - أعرب رئيس الجمهورية عن رغبته في إقامة مبادرة دولية من أجل إرساء الاستقرار السياسي في سورية.

ويتيح تشكيل فريق اتصال المساعدة على إعادة إنعاش العملية السياسية من خلال دعم الوساطة التي تقودها الأمم المتحدة بغية الشروع فعليًا بإجراء المفاوضات السياسية.

ومن الضروري أن تتمكّن الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والبلدان ذات النفوذ في سورية من التعاون على نحو أوثق من أجل تنفيذ القرار 2254 وبيان جنيف.

خريطة الموقع