Accès rapide :

سورية- الأمم المتحدّة- مقابلة السيّد جان مارك إيرولت مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سورية السيد ستافان دي مستورا (باريس في، 2017.02.10)

يجري اليوم وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت محادثة مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سورية السيد ستافان دي مستورا.
وسيستعرض السيّدان جان مارك إيرولت وستافان دي ميستورا الوضع السياسي والأمني في سورية وتحضير المفاوضات السورية التي من المفترض أن تستئنف في 20 شباط/فبراير في جينيف. ولكي تنجح هذه المفاوضات، من المهم أن تمثل المعارضة تمثيلاً جديرًا بالثقة. وكذلك سيناقش السيّدان جان مارك إيرولت وستافان دي ميستورا الوضع الإنساني الطارئ الذي يتواجد فيه المدنيون في غياب المساعدات.
وتأمل فرنسا في أن تتوصّل المفاوضات السورية إلى تنفيذ عملية الانتقال السياسي على أساس بيان جنيف والقرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدّة. فهذا الانتقال ضروري إذ من شأنه السماح بعودة السلام بصورة مستدامة إلى سورية ومحاربة الإرهاب بشكل فعّال.

السؤال- " ولكي تنجح هذه المفاوضات، من المهم أن تمثل المعارضة تمثيلاً جديرًا بالثقة"، هل هذا يعني أنّ تركيب وفد المعارضة الذي تم الاعتراف به في عام 2016 في جولات المفاوضات الثلاث لم تعد مناسبة بالنسبة إلى فرنسا في ظل الظروف الراهنة وأنه ينبغي إجراء تعديلات على هذا ال تركيب؟
الجواب- نحن ملتزمون بتمثيل المعارضة وجميع مكوناتها في هذه المفاوضات. وهذا ما سيقوله الوزير للسيد ستافان دي مستورا بعد ظهر اليوم.

السؤال- كان هناك نوع من الخلاف بين السيد دي ميستورا والهيئة العليا للمفاوضات حين أعلن السيد دي ميستورا أنه في حال لم تتمكن الهيئة العليا للمفاوضات من تعيين وفد يمثل السوريين، سيقوم هو بتعيينه. هل يتلاءم ذلك مع وجهة نظركم؟

الجواب- ستتسنى للسيد دي ميستورا الفرصة بعد ظهر اليوم خلال المؤتمر الصحفي ليفسّر لكم كيف ستجري هذه المفاوضات بما أنه هو المبعوث الخاص للأمم المتحدة وللأمين العام للأمم المتحدة والمسؤول عن تنظيم هذه المفاوضات.
في أي حال، إن رسالة فرنسا هي الالتزام بالمفاوضات تحت رعاية المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة. هذه هي رسالتنا الأولى. ففي هذا الإطار تكون المحادثات أكثر فعالية.
أما الرسالة الثانية فهي أنه يجب التقدم نحو الانتقال السياسي وإجراء المحادثات استنادًا إلى القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن الذي يحدد أطر هذه المفاوضات وهدفها.

Image Diaporama -
Image Diaporama -
Image Diaporama - Photo : B. Chapiron / MAEDI

Photo : B. Chapiron / MAEDI

Image Diaporama - Photo : B. Chapiron / MAEDI

Photo : B. Chapiron / MAEDI

Image Diaporama - Photo : B. Chapiron / MAEDI

Photo : B. Chapiron / MAEDI

Image Diaporama - Photo : B. Chapiron / MAEDI

Photo : B. Chapiron / MAEDI

خريطة الموقع