بيان مشترك بشأن ليبيا صادر عن سفراء فرنسا وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية (2017.03.14)

يعبّر سفراء فرنسا وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا مجدداً عن قلقهم الشديد إزاء العنف في الهلال النفطي ويدعون إلى وقف الأعمال العدائية وتجنب ارتكاب أية أعمال من شأنها أن تلحق الأضرار بالبنى التحتية للطاقة في ليبيا.

إن البنى التحتية للنفط وإنتاجه وتصديره وعائداته ملكٌ للشعب الليبي ويجب أن تبقى تحت السيطرة الحصرية للمؤسسة الوطنية للنفط، وفقاً لقراري مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2259 و2278.

خريطة الموقع