ليبيا – محادثات السيد جان مارك إيرولت مع نظيره القطري والجزائري والمصري والإماراتي (27 و2017.03.28)

استعرض وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت بوجه خاص الوضع في ليبيا من خلال محادثات هاتفية أجراها مع نظرائه وزراء خارجية كل من قطر والجزائر ومصر والإمارات العربية المتحدة في 27 و28 آذار/مارس 2017، وذكّر بدعم فرنسا للتوصل إلى تسوية سياسية بين مختلف الأطراف الليبية.

فهناك قلق إزاء توتر الأوضاع في العاصمة وفي الهلال النفطي.

ويجب مواصلة مكافحة الإرهاب بحيوية في جميع المناطق الليبية، ولا يجب أن تكون مكافحة الإرهاب بأي حال من الأحوال حجة لارتكاب أعمال عنف جديدة قد تجر البلاد إلى حرب أهلية.
وتجدد فرنسا دعوتها جميع القوى في ليبيا التي تكافح الإرهاب بشجاعة إلى التوحد من أجل مصلحة ليبيا وفي إطار عملية الصخيرات الرامية إلى تشكيل جيش وطني يخضع للسلطة المدنية.

وذكّر السيد جان مارك إيرولت أن المؤسسة الوطنية للنفط (NOC) برئاسة السيد مصطفى صنع الله هي الوحيدة التي تمتلك صلاحية تصدير النفط الليبي.
وإن عودة ليبيا إلى السلام والاستقرار تمر من خلال الحل السياسي والمصالحة الوطنية.

خريطة الموقع