ليبيا - الاعتداء في مصراتة (4 تشرين الأول/أكتوبر 2017)

تدين فرنسا الاعتداء الذي ارتُكب في 4 تشرين الأول/أكتوبر مستهدفًا مقر محكمة مصراتة. ونتقدم بالتعازي إلى عائلات الضحايا وسكان المدينة.

وتؤكد فرنسا للشعب الليبي دعمها التام له في مكافحة الإرهاب وفي استعادة السلام والأمن والاستقرار في ليبيا.

وسعيًا إلى تحقيق ذلك، تدعم فرنسا على نحو فاعل بعثة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة السيد غسان سلامة، وتشيد بالمشاورات التي تُقام حاليًا في تونس العاصمة بين البرلمانَين الليبيَين والتي يرعاها السيد غسان سلامة. ونأمل أن تتيح هذه المشاورات التوصّل إلى حلّ سياسي ونذكّر بأن مكافحة الإرهاب تستدعي أيضًا تعزيز دور المؤسسات الليبية وتوحيد القوات العسكرية تحت لواء السلطة المدنية.

خريطة الموقع