مصر (2017.09.11)

سؤال – تطرقتم في بيانكم الصادر يوم الجمعة بشأن لقاء الوزير مع نظيره المصري إلى العلاقة الأمنية بوجه خاص ، ويتحدث مناضلون وحركات في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان عن عملية قمع للمثلية في مصر في ضوء إلقاء القبض على حوالي ستين شخص خلال الأسابيع السابقة. فما هو موقف فرنسا عقب تصاعد عمليات القبض التي تطال المجتمع المدني قبل عدة أشهر وحسب من الانتخابات الرئاسية؟

جواب – نتناول عل نحو منتظم موضوع حقوق الإنسان مع السلطات المصرية في إطار علاقة الثقة التي تربطنا بها. وتحدث وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان مجددًا بهذا الموضوع مع نظيره المصري السيد سامح شكري، في خلال لقائهما الذي عُقد في 6 تشرين الأول/أكتوبر.

ونسعى في مقاربتنا في هذا الشأن إلى التحلي بالفاعلية.

وتتمسك فرنسا بحرية الرأي والتعبير وبالاحترام الكامل للحريات الفردية.

روابط هامة

خريطة الموقع